سامسونج تكشف عن وحدة الترشيح Less Microfiber لحماية المحيطات من مواد البلاستيكية المتسربة من الغسيل

وحدة الترشيح الجديدة التي يسهل مراقبتها وصيانتها يمكنها خفض 98% من الانبعاثات البلاستيكية الدقيقة من دورات الغسيل، لتكون معالجتها جزءاً طبيعياً من الحياة اليومية.


أعلنت شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة اليوم عن إطلاق وحدة الترشيح والتنقية Less Microfiber الجديدة، وهي عبارة عن مرشح خارجي للغسالة مصمم لتقليل انبعاثات الألياف الدقيقة البلاستيكية بشكل كبير أثناء دورات الغسيل. واستوحيت فكرة تصميم الوحدة من شركة تصنيع الملابس باتاغونيا، وبالاستناذ إلى الخبرة التي تمتلكها منظمة Ocean Wise العالمية التي تركز جهودها للحفاظ على المحيطات. وتستند الوحدة إلى نجاح دورة Less Microfiber في العام الماضي لخفض المواد البلاستيكية الدقيقة إلى حد كبير، وتمكين الغسيل المستدام للغسيل بطرق فعالة وسهلة. وأصبحت وحدة التنقية الجديدة متاحة الآن في كوريا والمملكة المتحدة، وسيتم طرحها في بلدان أخرى في الربع الثالث من العام الجاري.

 

وقال موهيونغ لي، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس فريق البحث والتطوير لأعمال الأجهزة الرقمية في سامسونج للإلكترونيات: "نظراً لاستمرار زيادة انبعاثات الجسيمات البلاستيكية الدقيقة في محيطاتنا، وفرض اللوائح والقوانين في العديد من الدول، وتعاظم خطر هذه المواد بعد أن أصبحت مصدر قلق متزايداً للناس حول العالم، عملت سامسونج مع Ocean Wise وباتاغونيا للتوصل إلى الحلول التكنولوجية، لمنع إطلاق الجسيمات البلاستيكية الدقيقة من ممارساتنا اليومية. وبفضل التوصل إلى الابتكارات المتقدمة مثل وحدة الترشيح Less Microfiber، تساعد سامسونج على تعزيز الاستدامة اليومية في مجموعة واسعة من المنتجات، وتجعل الممارسات اليومية الصديقة للبيئة طبيعة راسخة في المنزل".



منع وصول المواد البلاستيكية الدقيقة إلى المحيطات بفضل أداة ووحدة الترشيح Less Microfiber

 

لمساعدة العملاء على خفض انبعاثات هذه المواد الضارة من غسيلهم، طورت سامسونج أولاً دورة Less Microfiber، وهي دورة الغسيل التي تحد من تسرب المواد البلاستيكية الدقيق بنسبة 54%  من خلال الاستفادة من تقنية Ecobubble التي طورتها سامسونج. وعند استخدام الفقاعات التي تساعد في إذابة المنظف وامتصاصه، يتطلب الأمر قدراً أقل من الحرارة والطاقة لغسل الملابس، ما يؤدي إلى تقليل التآكل لمنع انبعاثات البلاستيك الدقيق.

وتسهم وحدة الترشيخ Less Microfiber في الارتقاء بهذه العملية، حيث تمنع ما يصل إلى 98%  من المواد البلاستيكية الدقيقة التي يتم إطلاقها أثناء الغسيل من الوصول إلى مياه المحيطات، أي ما يعادل ثماني زجاجات بلاستيكية سعة 500 مليلتر سنوياً  عند استخدامها بواقع أربع مرات في الأسبوع. ولمساعدة المزيد من العملاء على المشاركة في خفض تسرب المواد البلاستيكية الدقيقة، تتميز وحدة الترشيح الجديدة بأسلوب تصميم قابل للتركيب، وهذا يعني إمكانية استخدامها مع نماذج الغسالات القياسية، الأمر الذي يبرز حرص الشركة لتحقيق الاستدامة على المدى الطويل، ومساعدة العملاء على تبني الاستدامة في بيوتهم. وللتحقق من فاعلية التكنولوجيا وميزات استدامتها، تم تقييم كل من دورة ووحدة الترشيح بشكل مستقل من خلال منظمة Ocean Wise باستخدام بروتوكول اختبار إزالة الألياف الدقيقة الذي تمت مراجعته من قبل جهات مماثلة في أحدث مختبر تابع للمؤسسة البحرية في فانكوفر بكندا.



راحة مستدامة كل يوم وفي كل مرحلة من مراحل دورة حياة المنتج

تلتزم سامسونج بتطوير منتجات وتقنيات جديدة لضمان مستقبل مستدام، كما تسعى لتمكين الاستدامة اليومية، بالاعتماد على المنتجات عالية الفعالية، والتي تمتاز أيضاً ببساطة وسهولة الاستخدام، مع مراعاة الممارسات الصديقة للبيئة في كل جانب من جوانب تطوير المنتج.

وبعد أن وضعت الشركة هذه العوامل في الحسبان، تمكنت من تصنيع وحدة الترشيح Less Microfiber باستخدام البلاستيك المعاد تدويره لدمج الاستدامة في جميع مراحل دورة حياة المنتج، كما صممت لتدوم طويلاً مع سهولة إجراء الصيانة. وتلتقط شفرات وحدة التنقية الجسيمات الدقيقة بعرض يترواح من 65-70 ميكرومتر، ثم تعيد توجيها وضغطها إلى جانب واحد، وهذا يعني ضرورة تنظيفها بمعدل مرة واحدة تقريباً كل شهر.

ومن خلال الاتصال بالمنصة الذكية SmartThings من سامسونج، تتتبع الوحدة مدى اكتمال الدورة من 0 إلى 100%، كما تصدر تنبيهاً للمستخدمين عند الحاجة إلى التنظيف، أو حال استكشاف الأخطاء وإصلاحها عبر المنصة ذاتها. وتتوفر دورة Less Microfiber أيضاً كخيار محدد مسبقاً على غسالات مختارة من سامسونج منذ العام الماضي 2022، ويمكن تنشيطها بضغطة زر واحدة. وستتم توسعه نطاق انتشارها ليشمل مستخدمي المزيد من طرازات غسالات سامسونج السابقة المتوافقة مع خصائص شبكة واي فاي من خلال تحديثها عبر الشبكة هذا العام.

 

الابتكار لمستقبل أكثر إشراقاً

 يعد تطوير وإطلاق دورة ووحدة التنقية والترشيح Less Microfiber من أحدث المبادرات في رحلة الاستدامة لشركة سامسونج.

وقال مات دواير، نائب الرئيس لتأثير المنتجات والابتكار في شركة باتاغونيا: "لقد استثمرنا في أبحاث الألياف الدقيقة لسنوات عديدة، ونكتسب المزيد من المعرفة حول كيفية تقليل الألياف التي تتساقط من ملابسنا، وتكون أحد مصادر التلوث المختلفة التي تصل إلى المسطحات المائية. ونود هنا الترحيب بانضمام سامسونج إلينا في اتخاذ هذه الخطوة المهمة لمواجهة التلوث الذي تسببه الألياف الدقيقة".

وفضلاً عن إطلاق دورة ووحدة التنقية والترشيح Less Microfiber، ستواصل سامسونج تطوير تقنيات ومنتجات جديدة تجعل من الاستدامة اليومية ممارسة سهلة من حياة العملاء في كل مكان، وستواصل العمل مع الشركاء لتقديم حلول منزلية صديقة للبيئة في المستقبل

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أطلقت TECNO هاتفي SPARK20 و SPARK 20c من سلسلة SPARK 20 المميزة بمواصفات محسنة وابتكارات رئيسية متوفرة الآن في العراق بسعر 110 و 99 دولار فقط

إطلاق مولّد التيار الكهرومغناطيسي الذكي (إيه آي أس إي جي) في مؤتمر كوب 28

تعاون يجمع تاب للمدفوعات مع باي بال لتوسيع خيارات الدفع للشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا